الرصد العسكري

ألمانيا تعلن إرسال 45 نظام دفاع جوي إضافي من طراز جيبارد و آيريس-تي إلى أوكرانيا

26 حزيران 2023 18:00

أكد العميد في الجيش الألماني كريستيان فرويدنج، والذي يشغل منصب رئيس المركز الأوكراني في وزارة الدفاع الألمانية، في مقابلة حديثة مع صحيفة "فيلت" الألمانية، التزام ألمانيا بتعزيز قدرات الدفاع الجوي الأوكراني، ويشمل هذا الالتزام توفير 45 نظام إضافي من أنظمة المدافع المضادة للطائرات المحمولة ذاتية الدفع من طراز جيبارد Gepard وبطاريتي صواريخ للدفاع الجوي من نوع آيريس-تي IRIS-T.

ألمانيا ترسل أنظمة دفاع جوي من طراز جيبارد إلى أوكرانيا

وبحسب المعلومات، فقد نقلت وزارة الدفاع الألمانية بالفعل 34 نظاماً من أنظمة جيبارد إلى أوكرانيا، مع خطط لتسليم 15 نظاماً إضافياً في الأسابيع التالية، ومن المتوقع أن يصل التوريد الإضافي لـ 30 نظاماً من أنظمة جيبارد، التي تم تأمينها بالتعاون مع الولايات المتحدة، إلى أوكرانيا بحلول نهاية العام، كما تم مسبقاً إرسال نظامين آيريس-تي من ألمانيا إلى أوكرانيا.

وكشفت معلومات سابقة أن إحدى الشركات الأمريكية، حصلت على عقد للبنتاغون يتجاوز 118 مليون دولار أمريكي، وتتضمن الصفقة شراء وتوريد أنظمة جيبارد المضادة للطائرات لأوكرانيا.

لماذا تحتاج أوكرانيا إلى أنظمة جيبارد المضادة للطائرات

وبالنظر إلى الغارات الجوية المستمرة من القوات الروسية على المدن الكبرى في أوكرانيا والمنشآت العسكرية في الخطوط الأمامية، أصبح وجود أنظمة دفاع جوي قوية مطلباً حاسماً للقوات المسلحة الأوكرانية.

وفي 21 حزيران 2023، نجحت الدفاعات الجوية الأوكرانية في اعتراض 32 طائرة بدون طيار، من أصل 35 طائرة بدون طيار من نوع "شاهد"، التي أطلقتها روسيا واستهدف معظمها منطقة كييف، وسلط هذا الحادث الضوء على نقاط الضعف في نظام الدفاع الجوي الأوكراني بعد ما يقارب من 16 شهراً على بداية الحرب، كما شنت القوات الروسية أيضاً هجمات على منشأة بنية تحتية مهمة في منطقة لفيف واستخدمت صواريخ باليستية ضد منطقة زابوريزهيا الجنوبية.

تقول أوكرانيا أن الهجمات الجوية الروسية المتواصلة، والتي تشمل الصواريخ والطائرات بدون طيار، تتطلب تحصين فوري لنظام الدفاع الجوي الأوكراني، وسيمكن هذا أوكرانيا من تقديم مقاومة أكثر ضد القوة الساحقة للجيش الروسي.

أنظمة جيبارد Gepard المضادة للطائرات

نظام جيبارد هو نظام مدفع مضاد للطائرات مقاس 35 ملم يعمل بالدفع الذاتي ويحظى بتقدير كبير لتعدد استخداماته وفعاليته في ساحة المعركة، تم تصميمه من قبل ألمانيا للدفاع الجوي قصير المدى ويمكنه الاستجابة بسرعة للتهديدات الجوية مثل طائرات الهليكوبتر والطائرات بدون طيار والطائرات التي تحلق على ارتفاع منخفض. يستخدم النظام زوجاً من المدافع الأوتوماتيكية مقاس 35 مم قادرة على إطلاق النار بمعدل مثير للإعجاب، وهي مزودة بأنظمة رادار متقدمة وأنظمة متقدمة للتحكم في النيران، وتجعلها سرعتها العالية وقدرتها على المناورة وتشغيلها المستقل أداة فعالة للغاية للدفاع الجوي، لا سيما في حالات القتال في الخطوط الأمامية. 

المصدر: صحيفة فيلت الألمانية