بحث جديد يشير إلى طريقة في إعداد القهوة تحمي من مرض الزهايمر

علوم

قهوة الإسبريسو تساعد في الوقاية من مرض الزهايمر

21 تموز 2023 19:27

توصل بحث جديد إلى أن فنجان واحد من قهوة الإسبريسو لا يمنحك دفعة من الطاقة فقط، بل قد يمنع أيضاً مرض الزهايمر، ففي الاختبارات التي أجريت في المختبر، حالت مركبات الإسبريسو دون تكدس بروتين تاو، وهي عملية يعتقد أنها متورطة في ظهور مرض الزهايمر.

قهوة الإسبريسو

يشرب الكثير من الناس القهوة يومياً، والإسبريسو هو طريقة شائعة لاستهلاكها، وفقًا لبيان صحفي صادر عن الجمعية الكيميائية الأمريكية، ومن أجل الحصول على الإسبرسو، يتم دفع الماء الساخن على حبوب البن المطحونة جيداً، مما ينتج عنه خلاصة مركزة، وغالباً ما يكون هذا هو الأساس للمشروبات الأخرى، بما في ذلك إسبريسو مارتيني الجديد.

أضافت الدراسة الجديدة، التي نُشرت في مجلة الزراعة والكيمياء الغذائية التابعة للجمعية الكيميائية الأمريكية، إلى الأبحاث الحديثة التي تشير إلى أن القهوة لها آثار مفيدة ضد الأمراض التنكسية العصبية، بما في ذلك مرض الزهايمر.

بالنسبة للأشخاص الأصحاء، تساعد بروتينات تاو في استقرار الهياكل في الدماغ، ولكن عندما تتطور أمراض معينة، يمكن أن يتجمع البروتين على شكل لويحات، ويتوقع بعض الباحثين أن منع هذا التراكم يمكن أن يخفف الأعراض.

استخدم الباحثون الإيطاليون في الدراسة الحالية مستخلص الإسبريسو الكامل ومركبات أخرى مثل الكافيين والجينيستين والثيوبرومين الموجودة في الشوكولاتة لتجاربهم في المختبر، وقاموا بوضع كل من هذه المركبات مع بروتين تاو لمدة 40 ساعة، ومع زيادة تركيز مستخلص الإسبريسو أو الكافيين أو الجينيستين، كانت اللويحات أقصر ولم تشكل صفائح أكبر، حيث أظهر مستخلص الإسبريسو النتائج الأكثر إثارة.

تم اكتشاف أن هذه المركبات غير سامة للخلايا ولم تعمل كمحفزات لمزيد من التجميع، وفي تجارب إضافية، لاحظ العلماء أن مستخلص الكافيين والإسبريسو يمكن أن يرتبط بألياف تاو مسبقة التكوين.

الإسبريسو تحمي من الإصابة بمرض الزهايمر

ووفقاً لنتائج الدراسة، وجد الباحثون أن جرعة من الإسبريسو تقضي على تلك البروتينات الضارة التي تتراكم في الدماغ والتي تسبب موت الأعصاب، حيث أن قهوة الإسبريسو تخفف من تراكم وتجمع بروتين تاو، وهو سبب مهم لمرض الزهايمر.

على الرغم من الحاجة إلى مزيد من البحث ، يقول الفريق أن نتائجهم الأولية في المختبر يمكن أن تمهد الطريق نحو إيجاد أو تصميم مركبات أخرى نشطة بيولوجياً ضد الأمراض التنكسية العصبية، بما في ذلك مرض الزهايمر.

المصدر: مجلة الزراعة والكيمياء الغذائية