العلاقة بين الإمساك وخطر الإصابة بالخرف

علوم

دراسة جديدة تكشف عن ارتباط بين الإمساك والخرف وتقترح أفضل وضعية لتسهيل حركة الأمعاء

6 آب 2023 17:02

كشفت دراسة عن وجود علاقة ارتباط ملفتة للنظر بين الإمساك والخرف، حيث أظهرت الأبحاث الجديدة أن الأشخاص الذين لديهم حركات أمعاء أقل في الأسبوع هم أكثر عرضة لإظهار علامات الخرف.

وضعية بسيطة في الحمام تساعد في تحريك الأمعاء وتمنع الخرف

يقترح الخبير الصحي الدكتور "مايكل موسلي" أنه يمكنك تجنب خطر الإصابة بالخرف ببساطة عن طريق أخذ كرسي معك إلى المرحاض للمساعدة في تحريك الأمعاء والخروج، لأن وضع قدميك على كرسي أو أي منصة صغيرة، يساعد على استقامة الأمعاء والسماح بحركات أسهل.

العلاقة بين الإمساك وخطر الإصابة بالخرف

كشف الدكتور موسلي، أن حوالي 14٪ من الناس في العالم مصابون بالإمساك، وقال أيضاً: إن هناك "بعض الأبحاث المقلقة إلى حد ما والتي تم تقديمها في اجتماع لجمعية الزهايمر في هولندا الشهر الماضي، أظهرت وجود صلة بين الإمساك وزيادة خطر الإصابة بالخرف".

تأثير حركة الأمعاء على خطر الإصابة بالخرف

أظهر البحث أن الأشخاص الذين لديهم ثلاث حركات أمعاء أو أقل في الأسبوع كانوا أكثر عرضة بنسبة 73٪ لإظهار علامات الخرف، وأظهرت الدراسات أيضاً أن هؤلاء الأشخاص لديهم عدد أقل من البكتيريا الجيدة في أمعائهم، وهو النوع الذي يحول الألياف إلى أحماض دهنية مفيدة قصيرة السلسلة "تسمى الزبدات" ويقلل الالتهاب في الجسم.

وقال الدكتور موسلي: إن الزبدات "تحمي دماغنا من الفيروسات والسموم الأخرى" ويجب على الناس تناول أطعمة غنية بالألياف، والحصول على الكثير من الماء كل يوم، والتركيز خاصة على تناول الثوم والكراث والبصل والهندباء للمساعدة في تعزيز الزبدات.

أفضل وضعية للتغوط والتخلص من الإمساك

وأضاف الدكتور موسلي: "ولكن إذا جربت الماء والتمارين الرياضية والأطعمة الغنية بالألياف وما زلت تعاني من الإمساك، فهناك اقتراح جديد آخر وهو النظر إلى كيفية جلوسك في الحمام، فالطريقة التي تم تصميمنا بها تعني أن الوضع الأمثل لفتح أمعائنا هو وضعية القرفصاء، فهذا يبقي المستقيم مستقيماً ويريح العضلات الموجودة أسفله".

وأوضح موسلي: "البديل الأكثر عملية هو الجلوس على الحمام مع وضع قدميك على كرسي صغير، لأن هذا يرفع ركبتيك إلى صدرك، وأظهرت إحدى الدراسات أنه بعد أسبوعين فقط من استخدام وضعية التغوط هذه، أفاد الأشخاص الذين يعانون من الإمساك أنهم يقضون وقتاً أقل في الحمام، اي ما يقارب من ست دقائق إلى ما يزيد قليلاً عن أربع دقائق، وهذا الوقت أقل إجهاداً وأكثر فاعلية في "إفراغ الأمعاء". 

المصدر: موقع Mail online