هل يوجد دليل علمي على وجود كائنات فضائية؟

منوعات

العلماء يؤكدون أنه لا يوجد دليل علمي لوجود حياة خارج كوكب الأرض حتى الآن

28 تشرين الأول 2023 18:11

لقد تساءلنا جميعاً عما إذا كنا وحدنا في الكون، ومع وجود كواكب يحتمل أن تكون صالحة للسكن، وإشارات فضائية غريبة واشاعات الأجسام الطائرة المجهولة التي تتصدر عناوين الأخبار، بدأنا نشعر وكأننا على أعتاب اكتشاف كبير عن وجود حياة خارج كوكب الأرض، ولكن ما هو أفضل دليل علمي وجدناه على وجود حياة فضائية؟

هل يوجد دليل علمي على وجود كائنات فضائية؟

الحقيقة المؤلمة هي أنه لا يوجد أي دليل حتى الآن، فلا يوجد دليل علمي على وجود كائنات فضائية في مقاطع فيديو الأجسام الطائرة المجهولة التي رفعت عنها السرية، أو في الأبقار المشوهة التي يُعزى اللوم في إصاباتها إلى أنشطة خارج كوكب الأرض أو إلى أجسام فضائية مزعومة، ولا يوجد أي دليل من هذا القبيل في البحث الأكاديمي الرسمي.

قالت البروفيسورة "سارة سيجر" عالمة الفيزياء الفلكية وعالمة الكواكب في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ومؤلفة كتاب "أصغر الأضواء في الكون: "لا يوجد دليل في الوقت الحالي".

وأعطى "نيكو مادهوسودان" أستاذ الفيزياء الفلكية وعلوم الكواكب الخارجية في جامعة كامبريدج، رداً مماثلاً، قائلاً: "لا أعتقد أن لدينا دليل واضح حتى الآن على وجود أي نوع من أنواع الحياة في الفضاء".

وجود ظروف صالحة للسكن في الكواكب الأخرى

ومع ذلك، هناك سبب وجيه للتمسك بالأمل في أن الدليل سيأتي في النهاية، حتى لو أتى شخصياً بواسطة رجل أخضر صغير.

وقال مادهوسودان: "هناك تلميحات هنا وهناك، وهناك أدلة على وجود ظروف صالحة للسكن في الكواكب الأخرى"، وبمعنى آخر، هناك دلائل تشير إلى أن بعض الكواكب والأقمار يمكن أن تؤوي الحياة، لكننا لم نعثر على أي دليل على وجود الحياة في هذه الأماكن حتى الآن.

هل الكواكب قادرة على استضافة الحياة؟

قد يكون هناك مئات الملايين من الكواكب الصالحة للحياة في مجرتنا وحدها، ويعتبر العلماء أن الكواكب قادرة على استضافة الحياة إذا كانت تقع في ما يسمى بالمنطقة الصالحة للسكن، وهي المسافة من النجم حيث يمكن لكوكب صخري أن يحتوي على ماء سائل على السطح، وهو عنصر أساسي للحياة على الأرض، لكن الكواكب والأقمار خارج المنطقة الصالحة للسكن ليست بالضرورة غير صالحة للحياة أيضاً، فعلى سبيل المثال، قمر كوكب المشتري أوروبا ليس في المنطقة الصالحة للسكن من الشمس، ولكنه يمتلك محيط من المياه المالحة تحت قشرته الجليدية التي قد تكون قادرة على استضافة الحياة. 

المصدر: موقع Live Science