ذكرت صحيفة ميدل إيست مونيتور الأمريكية أنَّ هروب الأميرة هيا بنت الحسين زوجة حاكم دبي محمد بن راشد تم بمساعدة دبلوماسي الماني، مشيرةً إلى أن المانيا ترفض عودة الاميرة إلى إمارة دبي.

وأوضحت الصحيفة أن الاميرة هيا بنت الحسين هربت ومعها طفليها زايد البالغ من العمر سبع سنوات وجليلة البالغة من العمر 11 عامًا، وبحوزتها 31 مليون جنيه إسترليني (39 مليون دولار) لبدء حياتها الجديدة في المملكة المتحدة.

وبحسب ما أوردت الصحيفة الأمريكية فإن الأميرة هيا بنت الحسين هربت في البداية إلى ألمانيا بمساعدة دبلوماسي ألماني، على الرغم من طلب الأمير محمد بن راشد إعادتها، إلا أن المانيا رفضت إعادتها وتركت الاميرة السفر إلى المملكة المتحدة

وكشفت الأميرة هيا بنت الحسين الستار عن أسباب هروبها من زوجها حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم من الامارات إلى بريطانيا، مرجعة السبب إلى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي حرض زوجها ضدها كما تقول.

وقالت الأميرة هيا: "لقد سئمت تدخلات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان المتتالية وحاشيته في شؤون عائلتي وشؤونها هي على وجه الخصوص".

وأكد هيا وفقاً لموقع ديلي ميل البريطاني، أن محمد بن سلمان كان يأمر زوجها بعزلها ومنعها من التدخل في الشؤون السياسية، ووصل به الأمر إلى مطالبة زوجها بتطليقها، وأن ينتزع منها حضانة أولادها وهي القشة التي قسمت ظهرها وجعلت الأميرة هيا تهرب رفقة أولادها وتطلب اللجوء السياسي.

وأشارت الأميرة هيا إلى أنها كانت مستغربة من السكوت المتواصل لزوجها حول ما كان يقوم به الطرف السعودي وهو ما اعتبرته موافقة منه على ما يطلبون، وقررت أن أسرع في اتخاذ قرار حاسم للخروج من بطش زوجها الذي منع عنها الكثير من الحقوق، كما قالت.

يذكر أن الكثير من الآراء والشائعات ظهرت في الآونة الأخيرة حول السبب الحقيقي الذي جعل الأميرة هيا بنت الحسين تهرب من دولة الإمارات وتتخلى عن واحد من أغنى الرجال في العالم، وكان أخطرها وأفظعها اتهامها بالشرف والتي أشار بها زوجها محمد بن راشد في إحدى قصائده قبل هروب الأميرة هيا.

لمعرفة تفاصيل الشائعات التي تعرضت لها الأميرة هيا وطالت شرفها اضغط على الرابط التالي لقرأة التفاصيل.. اضغط هنا

تابع: صحيفة تفجر مفاجأة عن هروب الاميرة هيا من حاكم دبي محمد بن راشد لقراءة التقرير  (اضغط هنا)