اثارت تصريحات وزيرة الصحة الفلسطينية مي كيلة "غير اللائقة" أثناء توعيتها النساء بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي جدلاً حاداً للغاية على مواقع التواصل.

وقالت وزيرة الصحة الفلسطينية مي كيلة خلال فعاليات شهر اكتوبر الوردي للتوعية حول سرطان الثدي " تدخل البنت على الحمام وتحسس على حالها بدل ما حدا يحسس عليكم".

واثارت تصريحات الوزيرة التي وصفت بغير اللائقة جدلاً حادا على مواقع التواصل، إذ اعتبروا ان الوزيرة خرجت عن اللباقية الحديث، بينما يرى آخرون ان الوزيرة قالت ما قالته على سبيل مداعبة الجمهور من خلال المزاح.

ومي الكيلة طبيبة ودبلوماسية فلسطينية وأول امرأة تشغل منصب وزير الصحة الفلسطيني في الحكومة الفلسطينية الثامنة عشرة، وتحمل درجة الدكتوراه في الصحة العامة والإدارة الصحية.