أثار الكاتب والمنتج التلفزيوني الاماراتي ياسر حارب جدلًا واسعًا بعدما نشر الاعلان الترويجي لـ مسلسل ممالك النار عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وعلق عليه بالقول: "أنا فخور بالإعلان عن مسلسل ممالك النار الذي نأمل في جينوميديا أن نبدأ به مرحلة جديدة في الدراما العربية".

وأضاف: "فخور أيضا أن يبدأ عرضه على شبكة إم بي سي mbc والذي يتحدث عن السلطان المملوكي طومان باي في القاهرة، ومواجهة المحتل العثماني سليم الأول".

تغريدة المنتج الاماراتي ياسر حارب أثارت غضب الشيخ فيصل بن جاسم آل ثاني خاصة عندما وصل سليم الأول العثماني بالمحتل، ليرد عليه بالقول: "الأخ يقول المحتل العثماني، الجهل مصيبة، خصوصا إذا رافقه حقد".

وأوضح الشيخ فيصل بن جاسم سبب  غضبه قائلًا: "يا عزيز طومان باي والمماليك أتراك، كما أن العثمانيين أيضا أتراك، يعني صراع بين الأتراك بعضهم ببعض، فإن اعتبرت الحكم العثماني احتلالا فيلزمك أن الحكم المملوكي احتلال، يقول الشاعر لكل داء دواء يستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها".

مسلسل ممالك النار هو مسلسل تاريخي يوثق مرحلة حكم العثمانيين للعالم العربي بعد تمكنهم من اسقاط المماليك في بداية القرن السادس عشر والمسلسل من إنتاج شركة "جينوميديا" الإماراتية التي أسسها حارب.

ويركز المسلسل على ولاية السلطان العثماني سليم الأول الذي حكم الدولة العثمانية من عام من 1512م حتى عام 1520م، وحروبه المتلاحقة مع الدولة الصفوية ثم دولة المماليك، وما تلا ذلك من توسع فتوحات الدولة العثمانية وصولا إلى أوروبا.

الممثل التركي بولانت ديمير يرى بأنّ مسلسل ممالك النار يشمل تزييفاً للحقائق التاريخية، ولا يمكن فصله عن الخلاف الإماراتي والسعودي مع تركيا، ويمكن الحكم عليه بعد أن نراه، لكنه وفق ما قرأناه، عمل فني ضخم بمضمون سياسي قد يكون مزيفًا ومحرفًا ويخدم أجندات سياسية.

وموعد عرض مسلسل ممالك النار سيكون في 17 نوفمبر 2019، حيث ستعرض الحلقة الأولى 1 من مسلسل ممالك النار عبر قنوات أم بي سي mbc.

مسلسل ممالك النار من بطولة مجموعة من نجوم وممثلين عرب وهم: الفنان خالد النبوي، فتحي الهداوي، عبد المنعم عمايري، نضال نجم، ديمة قندلفت، محمود نصر، رشيد عساف، كندة حنا، ندين تحسين بيك، منى واصف، يارا قاسم، خالد نجم، ياسين بن قمرة، سهير بن عمارة، يزن السيد.