إدانة لبنانية لتصريحات مسؤول إيراني: "لسنا ولاية إيرانية"

أدان عدد من المسؤولين اللبنانيين تصريحاً منسوباً لمسؤول إيراني كبير، قال فيه أنه إذا اعتدت "إسرائيل" على إيران؛ فإن إيران سترد بقصف "تل أبيب" بالصواريخ انطلاقاً من لبنان.

ورد النائب نهاد المشنوق بتغريدة عبر (تويتر) قال فيها:" انتهى الزمن الذي يستسهل فيه البعض استخدام لبنان ساحة حرب للمشروع الايراني".

وتابع: "لو أعطانا المسؤول الإيراني درسا واحدا في المقاومة من بلده، بدل رمي كرة المواجهة ووضع اللبنانيين واجهة لمشروعه في المنطقة، لكنا فهمنا، ولكن أيضا رفضنا".

من جانبه علّق وزير الدفاع في حكومة تصريف الأعمال الياس بوصعب  بالقول: "اذا صح ما نُسب الى مستشار رئيس الحرس الثوري الايراني ، فانه لأمر مؤسف وغير مقبول وتعد على سيادة لبنان الذي تربطه بالجمهورية الاسلامية الايرانية علاقة صداقة لا يجوز ان تمس استقلالية القرار اللبناني باي شكل من الاشكال".

وكان مستشار الحرس الثوري الايراني مرتضى قرباني قال مساء أمس، أنه في حال تعدي إسرائيل على إيران، فإن بلاده سترد بتسوية "تل أبيب" بالأرض، انطلاقاً من الأراضي اللبنانية.