اغتيالهم استهداف للروح الثورية في العالم.. الصدر يدعو المقاومة العراقية للجهوزية التامة

 

قال زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أن استهداف سليماني وأبو مهدي المهندس من "الاستكبار العالمي هو استهداف للجهاد والمعارضة والروح الثورية الدولية".

ووجه في بيان تعزية نشره اليوم الجمعة أنصاره في "المقاومة العراقية" المتمثلة بـ"جيش المهدي" و"لواء اليوم الموعود" الى ان يكونوا على استعداد تام لحماية العراق.

وعزى الصدر في بيانه الجمهورية الإسلامية في إيران باستشهاد سليماني قائلاً"أعزي نفسي وأعزي الجمهورية الإسلامية الإيرانية مرجعية وقائدا وشعبا وحكومة باستشهاد المجاهد الحاج قاسم سليماني من معه من المؤمنين" 

وأضاف: "لكن ينالوا من عزمنا وجهادنا، وأسال الله أن يجنب المنطقة من الخطر، ويجنب عراقنا الحبيب المخاطر والبلاد"، متمنا "من الجميع التحلي بالحكمة والحنكة".

وتابع بالقول: "انني كمسؤول المقاومة العراقية الوطنية أعطي أمرا بجمهورية المجاهدين لا سيما جيش الإمام المهدي و الواء اليوم الموعود ومن يأتمر بأمرنا من الفصائل الوطنية المنضبطة لنكون على استعداد تام لحماية العراق".