أخصائية تغذية تقدم وصفة فعالة لتخفيف الوزن بسرعة

أثبتت الأبحاث المستفيضة أن فرط الوزن أو السمنة يؤدي إلى مشاكلٍ أكثر خطورة مثل الأمراض المزمنة، وفي الوقت الحاضر، يعاني عددٌ كبير من الناس من السمنة، والمشكلة تنبع غالباً بسبب نمط حياتهم غير الصحي.

وقد شارك ماي سيمبكين، هي أخصائية تغذيةٍ شهيرة في المملكة المتحدة، وتؤمن بدليلها الغذائي السهل والعملي والقابل للتحقيق بسهولة مع مجلة Healthista الصحية بعض النصائح الفعالة حول كيفية إنقاص الوزن بشكلٍ صحي وفعال، وكان على رأس قائمتها هو تجنب المحليات الاصطناعية بشكل عام، فليس سراً أن المواد السكرية تؤدي إلى مشاكل صحية معينة، وأن العديد من المنتجات مجهزةٌ بمواد التحلية الاصطناعية في الوقت الحاضر.

ومع ذلك، تقول سيمبكين أن الجسم يتفاعل بشكلٍ مختلف مع المحليات الصناعية من السكريات، حيث ذكرت أن بكتيريا الأمعاء الصحية تتغير عندما تتعرض لمواد التحلية الاصطناعية، وهذا التغيير غير مرحبٍ به، وخاصة بالنسبة للأطفال.

والنصيحة التالية التي أعطتها سيمبكين هي تجنب الفواكه المجففة، فبصرف النظر عن حقيقة أنه قد تمت إزالة محتواها المائي، فإنها تحتوي على مستوياتٍ مركزةٍ من السكر.

وقالت خبيرة التغذية إنه من الأفضل تناول الفواكه الطازجة الكاملة بدلاً من الفواكه المجففة التي تباع في المحلات التجارية.

كما ويعتبر تجنب الوجبات الخفيفة بين الوجبات جزءاً من دليل نصائح أخصائية التغذية، فقد أظهرت الأبحاث أن تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات العادية يسهم في زيادة الوزن بشكلٍ كبير، حيث ينصح الخبراء باتباع فجوةٍ من الصيام بين 4 و 5 ساعات بين الوجبات الرئيسية الثلاث في اليوم.

وأخيراً ، تقول سيمبكين أن أفضل نصيحة لفقدان الوزن هي الحد من تناول الكربوهيدرات والسكريات، معللة ذلك بأنه الرغم من أن الجسم يحتاج إلى السكريات والكربوهيدرات لإنتاج الطاقة، إلا أنه قد تنشأ بعض المشكلات عند تناولها بكمياتٍ كبيرة.

وأشارت الى أن تناول الكثير من الكربوهيدرات يؤدي إلى زيادة السكر الذي يتم تخزينه على شكل دهون في الجسم ، مما يسبب زيادة الوزن والسمنة.

وتؤكد سيمبكين أن اتباع نصائحها سيؤدي بالتأكيد إلى نتيجةٍ مُرضية للجميع.

النهضة نيوز