شاهد: الأمن العراقي ينقل "مفتي داعش البدين" إلى معتقله عبر شاحنة

ألقت قوات الأمن العراقية القبض على شفاء نعمة وهو مفتي تنظيم داعش الذي كان مختبئاً في الموصل، ويعاني "نعمة" من السمنة المفرطة، لدرجة أن قوات الأمن العراقية اضطرت لتحميله على ظهر شاحنة؛ لنقله إلى المعتقل.

وكان "المفتي البدين" زعيماً دينياً ومفتياً لداعش ، وقد تحمل مسؤولية سن الفتاوى والأحكام للجماعة الإرهابية، التي أعدمت الجماعة بموجبها عدد من العلماء ورجال الدين، فضلاً عن تدمير مقبرةٍ قديمةٍ في المدينة.

ونشر ليلة أمس مقطعاً مصوراً يظهر فيه "نعمة" وقد تم وضعه في سيارة شرطة تحوي كبينة مفتوحة، ومن غير الواضح معرفة الطريقة التي اخرجته بها قوات الأمن العراقية من مخبئه، إذ يبلغ وزنه 300 رطلاً على الأقل.

وقالت الشرطة العراقية أن المفتي نعمة يعتبر أحد أبرز قادة داعش في الموصل. ويطلق عليه لقب أبو عبد الباري، وهو متهم بإصدار الأوامر لتدمير قبر النبي يونس في الموصل في عام 2014، وهو مكان مقدس للمسلمين والمسيحيين على حد سواء.

23515414-7898661-image-a-2_1579255483100.jpg
 

23515416-7898661-image-a-1_1579255477538.jpg
 

النهضة نيوز - بيروت