الخارجية الفرنسية: سنبذل قصارى جهدنا لمساعدة لبنان على الخروج من أزمته

رأت وزارة الخارجية الفرنسية أن وضع لبنان الصعب يتطلّب أن تولي الحكومة الجديدة أولوية لاتخاذ إجراءات عاجلة لاستعادة الثقة.

وأكدت أن على الحكومة الجديدة أن تستجيب للمطالب الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي عبر عنها اللبنانيون منذ 17 تشرين الأول الماضي، لافتة إلى أن فرنسا تقف كما فعلت دائماً إلى جانب اللبنانيين.

وأضافت الخارجية الفرنسية تمسك بلادها بسيادة لبنان واستقراره وأمنه، موضحة أن ​فرنسا​ على استعداد لدعم السلطات اللبنانية في تنفيذ الإصلاحات اللازمة، مشيرة أنها ستبذل قصارى جهدها لمساعدة لبنان على الخروج من أزمته.

النهضة نيوز