أفضل من المسكنات.. شرب القهوة يساعد في تخفيف الألم بشكل سريع

قهوة - توضيحية

خلصت دراسة جديدة إلى أن النوم بشكلٍ كافي  وشرب الكافيين الأكثر شيوعا في القهوة، عند الاستيقاظ، يمكن أن يكون أكثر فعاليا من المسكنات العادية لتخفيض الشعور بالألم.

ففي محاولة لفهم العلاقة بين الكافيين و تخفيض الألم المزمن ، وجد باحثون عالميون،  أن الحرمان من النوم يمكن أن يؤدي إلى زيادة الشعور بالألم والحساسية تجاه المؤثرات الخارجية على الجسم.

وقالت الباحثة الرئيسية للدراسة و عالمة النفس كلو ألكسندر: " لقد طورنا بروتوكولا للحرمان من النوم بطريقة غير مرهقة، وذلك من خلال تزويد الفئران في التجربة بالألعاب والأنشطة في الوقت الذي كان من المفترض أن يذهبوا فيه إلى النوم، وبالتالي تمديد فترة اليقظة بأكبر قدر ممكن. وهذا مشابه لما يفعله معظمنا عندما نبقى مستيقظين لفترة طويلة لمشاهدة التلفزيون في وقت متأخر من الليل في عطلة نهاية الأسبوع".

وأضافت الباحثة كلو متحدثة عن نتائج الدراسة: " إن خمسة أيام متتالية من الحرمان المعتدل من النوم يمكن أن تؤدي إلى تفاقم حساسية الألم بمرور الوقت في الفئران السليمة على خلاف ذلك".

ووجد الباحثون أن الفئران كانت محرومة من النوم ولديها حساسية أكبر للألم، ومع ذلك، لم تكن مسكنات الألم، بما في ذلك المورفين والإيبوبروفين، ناجحة لتخفيض الألم لديها، ولكن الكافايين نجح في الأمر بشكل مذهل وغير متوقع.

وقالت الدكتورة كيران ماسكي، الحاصلة على درجة الدكتوراه في الطب والمتخصصة في اضطرابات النوم في مستشفى بوسطن للأطفال، عن نتائج الدراسة:  " تشير هذه النتائج إلى اتباع نهج جديد في إدارة الألم يكون من السهل نسبيا تنفيذه في مجال الرعاية الصحية السريرية. ولكن ما زال هناك حاجة إلى إجراء أبحاث سريرية لفهم ماهية مدة النوم المطلوبة واختبار فعالية الأدوية التي تساعد على تحفيز اليقظة لدى مرضى الألم المزمن".

النهضة نيوز