الراعي: الفاتيكان مهتم لما يجري في لبنان ومستعد للمساعدة في خروجه من أزمته

أشار البطريرك الماروني الكاردينال ​مار بشارة بطرس الراعي​ إلى أن أمين سرّ الدولة في ​الفاتيكان​ الكاردينال بيترو بارولين أبدى إستعداد الفاتيكان للمساعدة قدر المستطاع لقيام لبنان وخروجه من أزمته، وأنه مهتم ومتابع لما يجري في لبنان.

وبعد لقاء بين وفد بطاركة الشرق الكاثوليك دعا الراعي "اللبنانيّين، وخاصة على المستوى السياسي، لحمل هموم لبنان، يداً بيد مع ​الحراك المدني​ وكل المسؤولين والمعنيّين بقيام لبنان ووحدته الداخلية ونهضته السياسية والاقتصادية والانمائيّة"، قائلاً "هذه النوايا نرفعها اليوم عشيّة عيد مارمارون ونلتمس من الله قبولها، وكل عيد مارمارون وأنتم بخير".

ولفت في صلاته من كنيسة مارمارون في المعهد الحبري الماروني في روما لما يعانيه اللبنانيين من البرد والصقيع بسبب عدم توفّر الامكانيات ووسائل التدفئة، موجهاً النداء والصلاة إلى المسؤولين على كل المستويات، كي يُنجزوا ملفّ ​الكهرباء​ وملفّ الإسكان.

النهضة نيوز