مجموعة الدعم الدولية: على الحكومة العمل من أجل استعادة ثقة الشعب والمتجمع الدولي

شددت مجموعة الدعم الدولية من أجل ​لبنان في بيان على أهمية عمل الحكومة الجديدة من أجل استعادة ثقة الشعب اللبناني والمتجمع الدولي وتفعيل المساعدات الدولية المستقبلية للبنان، واتخاذ التدابير والاصلاحات الملموسة لتبية حاجات ومطالب الشعب اللبناني.

ونشادة المجموعة جميع القوى السياسية والقادة اللبنانيين إعطاء الأولوية لدعم الإصلاحات التي تصب في المصلحة الوطنية ومصلحة الشعب والبلاد.

وعبرت عن دعمها "القوي المستمر للبنان وشعبه، لاستقراره وأمنه وسلامة اراضيه وسيادته واستقلاله السياسي".

وأكدت استعدادها لـدعم لبنان في الوقت الذي يبذل فيه الجهود لاستعادة الاستقرار الاقتصادي ومصداقية ​القطاع المالي​، وأعربت عن استعدادها لـ"دعم الجهود الموثقة لقادة ​الحكومة​ لمحاربة الفساد​ والتهرب الضريبي.

وأشارت إلى "أهمية تطبيق لبنان لقرارات ​مجلس الأمن​ 1701 (2006)، 1559 (2004)، وكذلك ​اتفاق الطائف​ و​إعلان بعبدا​ والتزاماته التي قطعها في مؤتمرات ​بروكسل​، ​باريس​ وروما.

وفي ذات الوقت لفتت إلى الحاجة إلى الاستقرار الداخلي وحماية حق التظاهر السلمي.

النهضة نيوز