هل يدخل القفص الذهبي من جديد

تعرف على حقيقة علاقة وائل كفوري بحبيبته الجديدة

الفنان اللبناني وائل كفوري

قالت مصادر مقربة من الفنان اللبناني وائل كفوري أن كل ما يُشاع على وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي عن علاقة جدية تربط النجم وائل كفوري بفتاة أميركية من أصول لبنانية لا أساس له من الصحة.

ونفى المصدر أن يكون هناك علاقة زواج جديدة للفنان اللبناني، مؤكدا أن لن يكون هناك علاقة عاطفية لكفوري خلال الفترة المقبلة.

وبين المصدر أن سبب بقاء كفوري في أمريكا بعد إحيائه عدة حفلات هو بسبب ارتباطه بحفلات أخرى في المكسيك، وتخفيفًا من أعباء السفر الطويل في حال عاد الى لبنان قرر المكوث في أمريكا ومن ثم المغادرة الى المكسيك.

ومن المتوقع أن يحيي النجم اللبناني حفلتين إضافيتين في المكسيك ويعود الى لبنان في التاسع عشر من الشهر الحالي.

وكانت وردت شائعات عن دخول الفنان اللبناني وائل كفوري في علاقة حب جديدة بعد عام تقريبا على انفصاله من زوجته الأولى أنجيلا بشارة.

وبحسب تلك المصادر فإن زواج كفوري مرة ثانية أصبح شبه مؤكد في المستقبل القريب، حيث استمتع برفقة حبيبته الجديدة التي لم تتضح هويتها في رأس السنة بعدما ألغى عودته إلى بيروت، وقد يدخلان القفص الذهبي قبل الصيف المقبل.

وانتشرت الشائعات عن تواجد كفوري قبيل رأس السنة لإحياء ليلة العيد في لوس أنجلوس على أن يعود إلى بيروت لمدة شهر، ثمّ ينطلق منها في أوائل شهر شباط الحالي إلى المكسيك وبعدها إلى جولة كندية أمريكية فنية يحيي من ضمنها حفلة عيد العشاق في ميامي.

يذكر أن خبر انفصال كفوري عن زوجته الأولى أنجيلا بشارة ظل حديث وسائل الإعلام لأيام طويلة، كما دخل الثنائي في خلاف بسبب حضانة الأطفال، ثم عادا وطويا الصفحة واتفقا على كافة التفاصيل فيما بينهما بعد الطلاق.

 

النهضة نيوز