أثينا تنفي اتهام تركيا لها بمقتل مهاجر على يد شرطة اليونان

المهاجرين على الحدود التركية-اليونانية

لقي مهاجر واحد على الأقل مصرعه وأصيب خمسة آخرون في اشتباكات صباح اليوم مع الشرطة اليونانية على الحدود مع تركيا، حيث حاول آلاف الأشخاص العبور إلى الاتحاد الأوروبي، وذلك وفقاً لمحافظ مقاطعة أدرنة الحدودية التركية.

واتهم المحافظ التركي الشرطة اليونانية "بإطلاق النار بالذخيرة الحية" على المهاجرين. في حين أنكرت اليونان بشكل قاطع هذه المزاعم.

وصرح الناطق الرسمي باسم الحكومة اليونانية ستيليوس بيتاس أن بلاده رافضة اتهام تركيا لضباطها بإطلاق الرصاص الحي على المهاجرين على الحدود التركية-اليونانية.

ووفقا للتقرير، قالت السلطات التركية أن أحد المهاجرين أصيب في رأسه وآخر في منطقة الفخذ، وتوفي رجل أصيب في صدره أثناء مكوثه في المستشفى لتلقي الرعاية الصحية، ولم يتم تحديد هويته بعد.

وبحسب ما ورد شاهد أعضاء لجنة حقوق الإنسان في البرلمان التركي الاشتباكات الدائرة على الحدود التركية مع اليونان، حيث كان الوفد متواجدا صباح اليوم في المنطقة لإجراء تفتيش حول الاشتباكات، في حين فتحت النيابة العامة التركية تحقيقاً حول الأمر.

النهضة نيوز