موسكو تحمل اسرائيل مسؤولية تقويض الامن لضربها الاراضي السورية

المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا

في موقف روسي لافت، اتهمت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا دولة الاحتلال الاسرائيلي بتقويض الأمن في المنطقة، بسبب اعتداءاتها على الأراضي السورية.

المسؤولة الروسية اعربت عن قلق بلادها جراء الاعتداءات الاسرائيلية من طرف واحد على سوريا بحسب ما نقلت نقلت وكالة "تاس" .

زاخاروفا حملت دولة الاحتلال مسؤولية انتهاك سيادة الدول "المجاورة لها"، وذكّرت بأن دولة الاحتلال الاسرائيلي استخدمت المجال الجوي اللبناني في عدوانها الأخير على مواقع ضمن الاراضي السورية ما من شأنه تقويض الامن الاقليمي.

يذكر انه في الخامس من مارس آذار الجاري،  تصدت قوات الدفاع الجوي السوري، لاعتداءات صاروخية نفذها الجيش الإسرائيلي ضد أهداف قرب مدينة حمص.

النهضة نيوز