غرفة عمليات خليجية مشتركة لمكافحة تفشي فيروس كورونا

وزراء الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي في اجتماع عبر الإنترنت

أنشأ وزراء الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي غرفة عمليات مشتركة لتنسيق الاستجابة الإقليمية لتفشي فيروس كورونا التاجي الجديد.

وعقد وزراء الصحة في الإمارات والسعودية والكويت والبحرين وعمان وقطر والأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور نايف الحجرف اجتماعا عبر الإنترنت أمس لمناقشة الخطة الجديدة لمواجهة الأزمة الصحية الحالية.

وتبادل الوزراء خبرات كل دولة عضو في معالجة واحتواء انتشار الفيروس التاجي الجديد، المسمى رسميا باسم فيروس كورونا " Covid-19"، بالإضافة إلى أحدث الإحصائيات ومستوى الاستعدادات والإجراءات المتبعة.

وقال مجلس التعاون الخليجي في بيان له أن الوزراء قد ناقشوا خطط التعليم والطوارئ وكيفية استجابة وسائل الإعلام للأزمة.

وأشاد الوزراء بالجهود الهائلة التي بذلها موظفو القطاع الصحي في دول مجلس التعاون الخليجي ومساهماتهم الملموسة في كبح انتشار فيروس كورونا الجديد بين المواطنين الخليجيين. كما حثوا الجمهور على إتباع النصائح الحكومية وتجنب الذهاب إلى أماكن التجمع والحفاظ على تدابير السلامة الوقائية .

و الآن بعد أن أنشأ الوزراء غرفة العمليات المشتركة هذه، سيعقد نواب وزراءهم اجتماعات أسبوعية عبر الإنترنت لتبادل المعلومات وتنسيق الاستجابة عبر دول مجلس التعاون الخليجي.

كما سيصدر مجلس الصحة الخليجي ووزارات الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي تقارير يومية عن الحالات والمصادر المؤكدة الجديدة وجميع الإجراءات الوقائية التي سيتم اتخاذها.

النهضة نيوز