وزير الصحة السوري: لا إصابات بفيروس كورونا حتى الآن

وزير الصحة السوري نزار يازجي

قال وزير الصحة السوري الدكتور نزار يازجي إن بلاده لم تسجل أي إصابات بفيروس كورونا المستجد حتى الآن مؤكدا أن الوزارة لن تتردد في الإعلان عن أي إصابة حال اكتشافها لأنها المصدر الوحيد للمعلومات في هذا الشأن وليس "الصفحات الصفراء" على وسائل التواصل الاجتماعي.
وأضاف يازجي في تصريح للصحفيين عقب اجتماع في مجلس الوزراء أمس حول تتبع الإجراءات المتخذة للتصدي لفيروس كورونا: إن "الوزارة تعمل باستمرار من خلال فرق الترصد الوبائي المنتشرة على مساحة البلاد والتي يبلغ عددها نحو 1126 فريقا" مشيرا إلى أن مهمة تلك الفرق متابعة أي شكوى ترد من قبل المواطنين أو أي استشارة للقدوم من أجل الفحص لأي أمر كان حتى لو كان يتعلق بالالتهاب الرئوي أو ما شابه.
وأوضح يازجي إلى أنه اعتباراً من يوم غد السبت ستكون هناك خطوط ساخنة استشارية للتواصل ما بين المواطن ومديريات الصحة في كافة المحافظات حول الحالات المرضية بما فيها الاستشارات والاستفسارات حول فيروس "كوفيد-19" الخطير 
وبين وزير الصحة أن العمل جار منذ نحو 4 أيام على تجهيز 4 أماكن جديدة للحجر الصحي في دمشق لافتا إلى أن مكان العلاج هو في العناية المشددة بالمشافي وليس في مركز الدوير بريف دمشق الذي يبقى مكاناً للحجر الاحترازي فقط لمدة 14 يوما وهي فترة حضانة الفيروس وليس مكانا للعلاج مؤكدا أنه سيتم نقل المواطنين الذين قدموا من خارج سوريا والموضوعين فيه إلى فندق مطار دمشق الدولي ريثما يتم تأهيله بالشكل الأمثل خلال أسبوع على الأكثر.
وكانت وزارة الصحة السورية نفت الشائعات عن طلب الحكومة، فريقاً طبياً مختصا من الصين، للمساعدة في احتواء فيروس كورونا المستجد حيث قال معاون وزير الصحة الدكتور أحمد خليفاوي "لم نطلب أي فريق طبي من الصين"، منوهاً أنه كان هناك اجتماع مؤخرا بين وزير الصحة والسفير الصيني، لطلب تبادل الخبرات والمعارف.

النهضة نيوز