شاهد.. كيم جونغ أون يشرف على تدريبات ومنورات عسكرية

كيم جونغ أون يشرف على تدريبات الجيش الكوري الشمالي

كشفت وسائل الإعلام الرسمية الكورية الشمالية صباح اليوم الجمعة، أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قد أشرف على مناورة عسكرية أخرى بنفسه، وذلك قبل اجتماع الجمعية الوطنية "برلمان البلاد"، والذي سيعقد على الرغم من جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد.

وتضمنت المناورات الصغيرة التي قامت بها وحدات المشاة إطلاقاً لقذائف الهاون على هدف، وهي المناورة الأحدث في شهر شهد تدريبات ومناورات متواصلة لجميع وحدات الجيش الكوري الشمالي.

كيم جونج اون.jpg
كما تضمنت المناورات بعض التدريبات والمناورات السابقة إطلاق صواريخ بالستية قصيرة المدى، والتي تمت على الرغم من الإجراءات الصارمة التي فرضتها الحكومة الكورية الشمالية ضمن مساعيها لمكافحة تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية في تقريرها أن هذه المناورات و التدريبات المستمرة التي يقوم بها الجيش، هي بهدف تعزيز القدرات الدفاعية والتأكد من الجهوزية العالية للبلاد.

كوريا-الشمالية-1.jpg
وبحسب ما ورد في التقرير: "إن روح الحماسة العالية والفخر يعمان جميع الوحدات الفرعية والمدفعية وهم يشاركون في مناورات إطلاق النار بتوجيه مباشر من القائد الأعلى للبلاد".

ومن المقرر أن تعقد الجمعية الوطنية (المجلس الأعلى للبلاد – البرلمان) اجتماعه السنوي مساء اليوم الجمعة . وعندما تم الإعلان عن موعد عقد الاجتماع خلال الشهر الماضي، قال مراقبون دوليون أنها علامة على ثقة حكومة كيم بأنها يمكنها جمع المئات من قادة البلاد في مكان واحد على الرغم من تفشي الوباء الفيروسي.

والجدير بالذكر أن كوريا الشمالية قد أكدت منذ اندلاع الجائحة الفيروسية التي أصابت جميع دول العالم أنها لم تسجل حتى الآن أي إصابة بفيروس كورونا التاجي المستجد Covid-19، لكنها قالت أنها تواصل اختبار مواطنيها وأنها قد قامت بحجر أكثر من 500 شخص صحياً، وذلك وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

النهضة نيوز