السفير أبو سعيد يدعو تركيا وإيران إلى فتح تحقيق مشترك حول سجناء الرأي

مفوض اللجنة الدولية لحقوق الإنسان السفير هيثم أبو سعيد

طالب مفوض الشرق الأوسط للجنة الدولية لحقوق الإنسان ومستشارها لشؤون الأمم المتحدة في جنيف السفير الدكتور هيثم أبو سعيد كل من الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتركيا بإنشاء لجنة تحقيق مشتركة من أجل التأكد من المعلومات التي وردت للجنة حول وفاة العشرات من "سجناء الرأي" ممن اعتقلتهم السلطات الأمنية تحت اتهامات مختلفة. 
وأشارت اللجنة الحقوقية الدولية في بيان صادر عن مكتب مفوضها السفير أبو سعيد اليوم السبت، إلى أهمية هذا الخطوة من أجل جلاء الحقيقة حول هذا الأمر للتأكد من المزاعم المزدوجة التي تلحق بهذا الملف. 
و أكد البيان انه " لا يحق لأي جهة أن تستغل وباء كورونا العالمي لتصفية حسابات سياسية اذا ما كانت المعلومات صحيحة"
و بناء على ذلك قام السفير أبو سعيد بإرسال كتاب بهذا الخصوص إلى كل من السفير الإيراني والتركي في بيروت متمنياً التجاوب السريع لتبيان كل الحقائق.

النهضة نيوز