ما لا تعرفوه عن حقيقة سلطان العذل .. وثروة سلطان العذل

سلطان العذل


أسدل الموت الستار على رجل الأعمال السعودي المعجزة، سلطان بن محمد العذل ، الشهير بـ سلطان العذل، وسلطان العذل هو الرجل الذي اصطلح على تسميته بـ ستيفن هوكنج العرب، إذ يمتلك سلطان العذل قصة نجاح ملهمة، فقد مرض سلطان العذل عام 1997، مرض التصلب اللويحلي الذي أصاب سلطان العذل أفقده القدرة على الحياة بشكل طبيعي
إذ أنه فقد القدرة على الحركة والنطق باستثناء حركة العينين والشفتين، بل إنه يتنفس من خلال أنبوب تنفسي موصول بجهاز تنفسي صناعي ويتغذى بواسطة أنبوب تغذية يصل إلى المعدة بفتحة، وعلى الرغم من كل هذه الصعاب.

23 عاما مرت على مرضه، استثمرها الرجل الأسطورة في مراكمة النجاح تلو الآخر، فقد أسس شركات أسطورية تمكنت من تحقيق ثروة عملاقة، ومن اهم شركاته فروع "فیديكس" و"دانكن دوناتس.

درس سلطان العذل في معهد العاصمة في مدينة الرياض حتى المرحلة الثانوية، وأكمل دراسته الجامعية في الولايات المتحدة الأمريكية بمدينة بورتلاند في ولاية أوريغون، وذلك في جامعة بورتلاند في كلية هندسة ملتـنوما، وتخرج بدرجة البكالوريوس في تخصّص الهندسة الكهربائية، وكانت رسالته الجامعية عن المفاعلات الذرية وحصل على تقدير امتياز.

جدير بالذكر أن سلطان العذل حصل أيضاً على شهادة مركز كوفي لتنمية المهارات القيادية في تنظيم الوقت، وشهادت أخرى في الاستثمار والتجارة.

هل توفي سلطان العذل "ستيفن هوكينج" العرب حقاً؟

وكانت رسالته الجامعية عن المفاعلات الذرية وحصل عليها بتقدير امتياز، ثم حصل على شهادة في تنظيم الوقت، كما التحق بمركز "كوفي" لتنمية المهارات القيادية، ثم حصل على شهادة في المتغيرات والمبادئ المحورية القيادية في القرن الحادي والعشرين في مركز فرانكلن كوفي.

 

إلا أنه استطاع أن يتغلب على ظروفه الصحية بالإصرار والصبر وتمكن من ممارسة حياته الأسرية والعملية بكل تفوق.

سلطان العذل
 

بدأ مشوار رجل الأعمال سلطان العذل العملي قبل أن يمرض وذلك بتأسيس شركة سمسا فيديكس للشحن السريع في عام 1994، حيث اتسعت شركته لتقدم خدماتها لكافة القطاعات حتى أصبحت من أكثر الشركات نموا وانتشارا، حتى إنها أصبحت أوسع شبكة توصيل تخدم أكثر من 200 مدينة وقرية في المملكة، إضافة إلى أسطول سيارات كبيرة يزيد عن 1000 سيارة تجوب جميع أنحاء البلاد على مدار الساعة لتقديم خدمات الشحن، وعالميا تصل خدماتها إلى أكثر من 200 دولة حول العالم.

 

في عام 1996 كانت الانطلاقة الأولى لسلسلة محلات "دانكن دوناتس" في الرياض ومنها إلى باقي أنحاء المملكة، وجاءت الفكرة حينما كان سلطان العذل في أميركا حيث أعجب بفكرة تقديم الدونات بطعمها الرائع، فجاءت من هنا الفكرة للتعاقد مع الشركة والحصول على الامتياز الحصري والتوكيل لاسم "دانكن دوناتس"، كما قام أيضا بتأسيس شركة "مأكل" العالمية المحدودة في عام 2009 وهي الشركة المتخصصة في مجال التغذية.

 

حتى قبل وفاته، كان "العذل" يدير شركات "سمسا" للنقل السريع المحدودة (فيديكس)، شركة "شهية" المحدودة (دانكن دوناتس)، والشركة العربية لخدمات الأمن والسلامة المحدودة (أمنكو)، وهو أيضا عضو مجلس إدارة الشركة السُعُودية للتصدير، وعضو مجلس إدارة شركة "الرملة" للخدمات الطبية المحدودة (مركز العليا الطبي)، وشركة مَنْصُور جنرال داينامك.

 

لم يتوقف طموح وإبداع سلطان العذل عند هذا الحد فقط، بل استطاع أن يطوع حاسة البصر في تأليف الكتب، فعلى الرغم من حالته الصحية إلا أنه قام بتأليف كتاب عن تاريخ أسرته مستخدماً جهازا خاصا بمصابي هذا المرض. كما كان له عدد من المؤلفات الأخرى ككتاب الإنسان والكوارث، ومجموعة من الأدلة المهنية الإدارية والفنية المتخصصة.

وأكدت  وسائل إعلام سعودية وفاة سلطان بن محمد العذل، وسلطان العذل هو رجل أعمال سعودي مشهور بلقب ستيفن هوكينج العرب، ولقب سلطان العذل بهذا اللقب لأنه أصيب بمرض التصلب اللويحي العضلي الجانبي وكان يعاني منه منذ 23 عاماً ما شل قدرته على الحركة.

ويعد سلطان العذل واحدا من الشخصيات العربية التي استطاعت أن تشق طريق النجاح رغم الظروف الصعبة، إذ أنه فقد جميع حواسه عدا السمع والبصر والاحساس، وحتى التنفس الطبيعي لديه كان متعذراً، إذ أجبر الأطباء على تزويد رئتيه بجهاز تنفس صناعي، بينما كان يتغذى سلطان العذل بواسطة أنبوب يصل إلى فتحة المعدة.

هذه الظروف الصحية الصعبة لم تمنع سلطان العذل من ادارة مجموعة من الشركات المؤثرة، وأبرزها شركة تدعى (سمسا) و (فيديكس) للنقل السريع، وأيضاً شركة لخدمات الأمن والسلامة المحدودة تدعى (أمنكو) حيث فاق عدد الموظفين في تلك الشركات عشرة آلاف موظف.

فضلا عن ذلك تمكن سلطان العذل من تأليف كتاب تجاوزت عدد صفحاته الألفي ورقة، بواسطة عينيه فقط، وتناول الكتاب سيرة جده صالح باشا بن محسن بن عذل، وهو أحد رجال الملك عبد العزيز، وألف أيضاً كتباً أخرى.

 

النهضة نيوز - بيروت