موسكو والرياض تؤكدان التزامهما باتفاق خفض إنتاج النفط

وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، ونظيره السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان

أكد وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، ونظيره السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، خلال مكالمة هاتفية جرت بينهما اليوم الخميس، وذلك في إطار الاتصالات الدورية بشأن الأوضاع في أسواق النفط، التزام بلديهما بـ"الاتفاق التاريخي" حول خفض إنتاج النفط. 
و وفقا لوزارة الطاقة الروسية فإن نوفاك وبن سلمان أشارا في بيان مشترك عقب المحادثات الهاتفية أن موسكو والرياض أنجزتا عملا كبيرا بهدف التوصل إلى الاتفاق التاريخي مع دول أوبك+ وعدد من المنتجين الآخرين حول إرساء الاستقرار في سوق النفط.
وقد شدد الجانبان على التزامهما بتطبيق التخفيضات المستهدفة المتفق عليها، مؤكدان استمرارهما في مراقبة أوضاع السوق النفطية عن كثب وأنهما على استعداد لاتخاذ أي إجراءات إضافية إذا تطلبت الضرورة ذلك.
ووافق يوم الخميس 9 أبريل منتجو النفط في مجموعة أوبك بلس على الحد من إجمالي إنتاجهم من النفط بمقدار 10 مليون برميل يوميا بداية من تاريخ 1 مايو حتى 30 يونيو، وهو أقل بكثير من توقعات السوق البالغة 15-20 مليون برميل يوميا.
والجدير بالذكر أن "أوبك بلس"، هي مجموعة مؤلفة من 24 دولة منتجة للنفط، تضم 14 عضواً من منظمة أوبك، و10 أعضاء آخرين من خارج منظمة أوبك بما في ذلك روسيا التي تقود مجموعة "أوبك بلس". في حين تشكلت منظمة أوبك عام 1960 للحد من المنافسة بين الدول الأعضاء وضبط أسعار النفط العالمية.

 

النهضة نيوز