كميات كبيرة من الطعام في قبو المنزل.. بيل غيتس جهز نفسه لكورونا قبل سنوات

بيل غيتس وزوجته


فاجأ مؤسس شركة مايكروسوفت الأوساط الاعلامية حين كشف عن جهوزية بيته المسبقة لمواجهة فيروس كورونا، حيث حزن بيل غيتس وزوجته ميليندا الطعام في بيتهما بكميات كبيرة قبل سنوات من تفشي الفيروس.

 

وقالت ميليندا غيتس في حديث مع قناة "سي أن بي سي" أنها تحدثت مع زوجها في امكانية تفشي وباء عالمي خطير منذ سنوات، وقد قررا حينها تجهيز بيتهما لظرف كهذا بكميات كبيرة من الطعام الماء وأدوات التتنظيف.

 

وأوضحت الزوجة  أن العائلة وضعت كمية من الغذاء في الطابق السفلي من البيت، مضيفة: "نحن جميعا في الوضع نفسه، لأن المرض يهدد الجميع".

وكان بيل غيتس قد حذر في عام 2010 من انتشار وباء كبير في كافة أنحاء العالم، وذلك في أعقاب انتشار انفلونزا الخنازير.

وأعاد صاحب شركة مايكروسوفت تنبيه العالم في عام 2018 من أن الدول ليست جاهزة بما يكفي للتعامل مع الأوبئة، وهو الأمر الذي يثير القلق.

وقال حينها أنه: "على العالم أن يحضر نفسه لمواجهة الأوبئة على غرار ما يحضّر نفسه لخوض الحروب".

 

وأقرّت زوجة بيل غيتس بالإمكانيات التي يمكن أن تنالها العائلة الثرية، في الوقت الذي تعاني فيه عائلات كثيرة حول العالم من صعوبة في تأمين حاجياتها.

من جهته قال غيتس إنه تعلم الاستعداد منذ الصغر على الاستعداد المسبق للطوارئ؛ فحين كان طفلا خلال الحرب العالمية الثانية، كان في الطابق السفلي للبيت، برميل من الغذاء والماء تحسبا لأي انقطاع.

وأضاف موضحاً:"حين كنا صغارا، كانت الحرب النووية أكثر كارثة نخشاها. ولذلك جرى الاستعداد للنزول إلى أسفل البيت والاحتماء فيه، مع الاستعانة بما خُزن فيه من غذاء وماء".

 

 

النهضة نيوز - بيروت