يبدو أن اللصوص من عشاقه .. سرقوا من شقة رياض محرز ما يدلل على حبهم له

نجم كرة القدم رياض محرز


تعرض نجم كرة القدم الجزائري في نادي مانشستر الانجليزي رياض محرز لعملية سطو فقد فيها قدر كبير من النقود والمجوهرات والساعات الفاخرة.

وإلى جانب ما سرقه اللصوص من مبالغ مالية وحلي ذهبية ثمينة، استحوذوا أيضاً على عدد من قمصان كرة القدم النادرة التي كان يرتديها خلال المباريات، ما يدلل أن اللصوص كانوا من عشاقه ومشجعوه، وفقاً لما قالته صحيفة "صن" البريطانية، لكن ما اتضح لاحقاً مغاير لهذا التوقع، حيث تتجاوز قيمة القمصان الرياضية المسروقة 100 ألف جنيه استرليني.

وكانت عملية السطو قد وقعت خلال شهر إبريل الماضي، لكن تفاصيل الواقعة نشرت يوم أمس السبت.

 

ووصلت قيمة المسروقات من شقة محرز إلى نصف مليون جنيه استرليني، منها 50 ألف جنيه نقداً وقمصان بقيمة 150 ألفاً وثلاث ساعات تبلغ قيمتهما 300 ألف.

وبحسب الصحيفة البريطانية فإن اللصوص "تتبعوا محرز بعناية" قبل التسلل إلى منزله، وسرقوا ساعة ظهر بها في بعض الصور الخاصة.

وتعد ساعة "ريتشارد مايل" أثمن المسروقات، إذ يصل سعرها إلى 230 ألف جنيه استرليني وهي مصنوعة من خامات تستخدم في بناء سفن الفضاء ومرصعة بالأحجار الكريمة.

وكان  محرز (29 عاما) قد انتقل  إلى هذا المنزل مؤخرا، بعد انفصاله عن زوجته ريتا.

وكان نجوم الدوري الانجليزي تعرضوا مؤخراً لعدد من حالات السطو، ومنهم يان فيرتونغن ومامادو ساخو.

 

 

النهضة نيوز - بيروت