رامي رضوان عن حالة إيمي و دنيا سمير غانم: ليس لديهما مجال للبكاء أو الحزن

فن ومشاهير

رامي رضوان عن حالة إيمي و دنيا سمير غانم: ليس لديهما مجال للبكاء أو الحزن

26 نوار 2021 16:36

كشف الإعلامي رامي رضوان عن تفاصيل الحالة الصحية لـ الفنانة دلال عبد العزيز، مساء يوم أمس الثلاثاء خلال برنامجه مساء DMC، كما تطرق للحديث عن حالة زوجته دنيا سمير غانم وشقيقتها إيمي وطريقة تعاملهم مع وفاة والدهم أمام والدتهما الراقدة على سرير المرض في المستشفى، والمغيبة تماماً عن وفاة زوجها الفنان سمير غانم.



دنيا وإيمي سمير غانم

وصرح الإعلامي ومقدم البرامج التلفزيونية، أن جميع أفراد عائلة الراحل، يحاولون التصرف أمام الفنانة دلال عبد العزيز بشكل طبيعي، كي لا تشعر بـ رحيل زوجها الكوميديان المصري.

وأكد رضوان أنه والفنان حسن الرداد، يحاولان بقدر المستطاع البقاء إلى جانب دنيا وإيمي، ولكنهما مهما فعلا لن يعوضا مكان رحيل والدهما ولن يخففا من ألمهما من مشاهدة والدتهما على سرير المرض.

وقال:" بقدر المستطاع أنا والنجم حسن الرداد معهم 24 ساعة.. لكم رحيل الأب لا يعوضه شيء.. والوعكة الصحية للأم لا يعوضها إلا وجودها بـ صحتها وعافيتها.. هما في الحقيقة تحملان حمل ثقيل جداً.. تفعلان ما يفوق قدرة أي إنسان.. لكي نضمن ألا تشعر حماتي بأي شيء له علاقة بـ الأستاذ سمير غانم..".


وأضاف:" دنيا وإيمي وجدوا أنفسهم أمام واقعة صعبة.. الأب الذي يلجئون إليه رحل.. والأم حالتها الصحية لا تسمح أن يلجئوا إليها.. دنيا وإيمي لا تملكان الفرصة للحزن.. لأنهما أمام والدتهما تضحكان وتلبسان ثياباً ملونة.. لا تستطيعان البكاء.. كل هذا لكي لا تشعر بأن سمير غانم توفى".

واختتم رامي رضوان، زوج الفنانة دنيا سمير غانم، كلامه بـ توجيه الشكر لكل الأشخاص الذين تواصلوا معهم عبر الرسائل النصية، مؤكداً الكم الهائل الذي وردهم والذي لا يعد ولا يحصى، قبل أن يعتذر عن الرد وتلقي المكالمات الصوتية، شاكراً للناس اهتمامهم وحبهم الكبير لعائلة الفنان الراحل سمير غانم.

تجدر الإشارة إلى أن وسائل إعلام مصرية، نقلت يوم أمس عن مصادر طبية مطلعة على صحة الفنانة دلال عبد العزيز، مرور الأخيرة بـ حالة نفسية سيئة ورفضها الخضوع لـ مسحة طبية جديدة، بغية التأكد من شفائها من فيروس كورونا، وتمنعها عن تناول بعض الأدوية.