سارة الكندري تنفي علاقتها بـ واقعة التسريب الصوتي المسيء للقبائل والنيابة العامة توجه بـ إيقافها على ذمة التحقيق

سارة الكندري متهمة بـ الإساءة للقبائل والبدو

أكدت وسائل إعلام كويتية، خبر استدعاء النيابة العامة في البلاد للمدونة سارة الكندري للتحقيق معها بـ تهمة الإساءة للقبائل، عقب نسبِّ تسجيل صوتي مسيء للبدو لها.

وأفاد مصدر أمني لـ صحيفة الراي الكويتية بـ أن السلطات المحلية، أمرت بـ إيقاف الفاشينيستا ( دون أن يسميها) وحجزها على ذمة التحقيق في واقعة التسريب الصوتي المسيء للقبائل.



سارة الكندري

ولم يصرح المصدر بـ اسم مدونة الموضة المعنية بـ الموضوع ولكن ذكر حساب " شبكة الكويت" وبعض رواد السوشيال ميديا أن الفاشينيستا المتهمة بـ الإساءة والتطاول على القبائل هي "سارة الكندري"، وأكدوا أنه تم حجزها بعد استدعائها إلى التحقيق، وذلك بـ أمر من النيابة العامة.

سارة الكندري تنفي إساءتها للقبائل

وعند بحث موقع النهضة نيوز عن التسريب الصوتي المنسوب للمدونة الكويتية، تبين أن الكندري تبرأت من الاتهامات المنسوبة لها قبل ثلاثة أيام أي قبل استدعائها إلى التحقيق من قبل النيابة العامة، واتهمت طليقها البلوغر أحمد العنزي بـ فبركة التسجيل عن طريق اللعب في إعدادات الصوت بـ استخدام أحد البرامج الصوتية.


وقالت في فيديو قصير، خرجت به عبر حسابها الرسمي في منصة تطبيق سناب شات:" أدري قاعدة تصير سوالف بس أنا ما يخصني لأن كلها تأليف وإخراج.. وعلى راسي البدو بـ العكس حبايب قلبي وأنا ما قليت ولاتماديت على القبائل.. القبائل كلها على راسي وأحبهم.. وبالعكس أنا صديقاتي ورفيقاتي وحبايبي كلهم بدويات..".

وتابعت:" ثاني شي.. اللي قاعدين يطالعون سوالف.. إذا بعضمة لسانهم يقولون ترى فيه برنامج يغير ويسوي.. يعني فعلاً مغير بـ الأصوات ومسوي.. وكم مرة ينباق ( يُسرق) سنابي.. خلاص فاهمين الأفلام والحركات اللي قاعدة تصير.. أحبكم أهل البدو والقبائل..".

تغريم سارة الكندري وأحمد العنزي

وجاء خبر حجز المدونة الكويتية الشهيرة بعد أسبوع واحد من تأييد محكمة التمييز لـ حكم تغريم سارة الكندري وزوجها أحمد العنزي بـ دفع غرامة مالية قدرها عشرة آلاف دينار _( 33 ألف دولار) وذلك في قضية الإخلال بـ الحياء ومخالفة قانون الآداب العامة بـ نشر فيديوهات عبر سناب شات.

انفصال سارة الكندري وأحمد العنزي

والجدير بـ الذكر أن أزمة سارة الكندري مع طليقها أحمد العنزي تفجرت بعد إعلانه خبر انفصالهما بـ تدوينة مقتضبة، شاركها عبر حسابه الرسمي في منصة تطبيق سناب شات.

طلب فيها عدم استحضارها أي شخص للتوسط بينهما للصلح، قبل أن يخرج ويتهمها بـ التجسس عليه بـ مساعدة أحد الأشخاص عن طريق I CLUOD الجهاز اللوحي الخاص بـ ابنتهما الوحيدة، لتندلع عقب ذلك حرب تصريحات كلامية بينهما على السوشيال ميديا، تبادلا فيها الاتهامات وحمل كل طرف الآخر مسؤولية الأحداث السيئة التي وقعت خلال فترة زواجهما.

النهضة نيوز