لليوم العاشر.. اللبنانيون يصعدون احتجاجاتهم في وجه الحكومة والطبقة السياسية

واصل المحتجون اللبنانيون لليوم العاشر على التوالي مطالبهم باستقالة الحكومة اللبنانية التي يرأسها سعد الحريري بالإضافة إلى محاسبة الطبقة السياسية الفاسدة.

واغلق المحتجون اللبنانيون الطرقات منذ صباح اليوم السبت عدداً من المناطق اللبنانية، احتجاجاً على الأوضاع الاقتصادية المتردية.

وذكرت مصادر محلية أن المتظاهرين يحاولون الاستمرار في زخم التحرك لإجبار الطبقة السياسية، وعلى رأس مطالبه استقالة الحكومة، مشيراً إلى أن الحركة في الشوارع حتى الصباح لازالت خجولة.

وأشارت المصادر إلى أن المحتجين ينوون اعلان العصيان المدني في ظل تباطؤ الحكومة في تطبيق الإصلاحات التي يطالب فيها اللبنانيون.

ومن المتوقع ان يشهد اليوم السبت سلسلة من الاحتجاجات الشعبية الكبيرة، في ظل مراوحة الأحزاب السياسية مكانها، وعدم تقديمها حلول للازمات التي يعيشها لبنان.