سوق بعلبك يمر بوضع صعب.. عشرات المحلات أقفلت أبوابها

اقفل بسبب الأزمة المالية وتردي الأوضاع الاقتصادية حوالي 88 محلا في مدينة بعلبك.

وأوضح رئيس جمعية تجار بعلبك - الوسط التجاري حسين عواضة أن سوق بعلبك يمر في وضع صعب جداً، مشيراً إلى أن ارتفاع سعر الدولار أجبر العديد من مستأجري المحلات على تصفية البضاعة وتسليمها لأصحابها.

وأضاف عواضة أنه في حال عدم معالجة سعر الدولار من قبل الدولة سيكون هناك العديد من المحال الأخرى مهددة بالإقفال.

وطالب الجهات المعنية باتخاذ الإجراءات المناسبة وإعلان حالة طوارئ اقتصادية لإنقاذ ما تبقى من محلات في السوق وانقاذ لبنان من الانهيار.

 

 

 

النهضة نيوز