مع اقتراب مناورات الناتو .. الأسطول الروسي يجري يجري مناورة حية بصواريخ اسكندر

صاروخ اسكندر

نفذ الأسطول الروسي في بحر البلطيق ضربات صاروخية تجريبية استخدم فيها صواريخ إسكندر التكتيكية.

الأدميرال رومان مارتوف وهو قائد الأسطول الروسي في البلطيق، فإن طواقم تشغيل أنظمة اسكندر الصاروخية كانت تعمل بسرية تامة، وقد أعدوا منصات الإطلاق هناك وأجروا عملية إطلاق صاروخية واحدة ومتعددة الأهداف، إذ استخدمت قاذفات الصواريخ والمطارات و المنشآت المحمية ومراكز القيادة العسكرية كأهداف افتراضية .

بالإضافة إلى ذلك ، قامت أطقم أنظمة إسكندر الصاروخية بمناورة على العمل في ظروف التلوث الإشعاعي والتلوث الكيميائي في المنطقة، وشارك في المناورة أكثر من 100 جندي و حوالي 20 قطعة من المعدات العسكرية الروسية المتطورة .

وجرى هذا التدريب وسط استعدادات يجريها الناتو للمناورات العسكرية السنوية المعروفة باسم " Defender Europe 2020 "، و التي ستعقد في الفترة الواقعة ما بين 20 أبريل إلى 20 مايو في عشر دول أوروبية، بما في ذلك دول البلطيق المجاورة لروسيا.

 حيث سيشارك 20 الف جندي امريكي و 17 الف جندي من دول التحالف الاخرى في حلف شمال الأطلسي " الناتو " .

و الجدير بالذكر أن هذه المناورة ستكون أكبر نشر للجيش الأمريكي في أوروبا منذ 25 عاما . و قد قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن موسكو ستأخذ هذه المناورات في الاعتبار في تخطيطها العسكري الحالي.

النهضة نيوز - بيروت