الدفاع الروسية.. اختصار مسار الدورية المشتركة مع تركيا بسبب استفزازات مسلحين

تسيير دوريات.jpg

 

أفادت وزارة الدفاع الروسية باختصار مسار الدورية المشتركة الأولى مع القوات التركية على الطريق "M4" في منطقة إدلب شمال غرب سوريا بسبب استفزازات من قبل تشكيلات إرهابية

وأكدت الدفاع الروسية، في بيان أصدرته ظهر اليوم، تسيير أول دورية مشتركة مع تركيا على جانب من طريق "M4" الدولي في منطقة إدلب لخفض التصعيد، لكنها ذكرت أن المسار "تم اختصاره بسبب استفزازات مخططة من قبل عصابات مسلحة متطرفة غير خاضعة لتركيا".

وأوضح البيان أن "الارهابيين" حاولوا، من أجل تنفيذ استفزازاتهم، استخدام السكان المدنيين دروعا بشرية، بما في ذلك النساء والأطفال".

وأشارت وزارة الدفاع الروسية إلى أنه "تم منح وقت إضافي للجانب التركي لاتخاذ إجراءات خاصة بتحييد التنظيمات الإرهابية، وضمان أمن الدوريات المشتركة على الطريق M4".

وذكرت الوزارة أن المفاوضات العسكرية بين البلدين حول الوضع في إدلب كانت "بناءة".

في حين أكدت ذلك أيضا نظيرتها التركية، واصفة المباحثات بأنها كانت إيجابية، وأنه تم إنجاز تفاهمات خلال لقاء وفدي البلدين العسكريين في أنقرة الأسبوع الماضي.

وانطلقت الدورية الروسية التركية الأولى على الطريق "M4"، في وقت سابق من الأحد، من بلدة ترنبة الواقعة على بعد كيلومترين من مدينة سراقب، وكان من المقرر أن تصل إلى بلدة عين الحور.

وتأتي الدوريات المشتركة التركية-الروسية باتفاق الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين في 5 آذار/ مارس الجاري في موسكو.

 

 

النهضة نيوز