الخارجية الأمريكية تفتح النار على الصين: اتهاماتكم سخيفة وغير مقبولة

الصين وأمريكا

هاجم مسؤول بارز في وزارة الخارجية الأمريكية الحكومة الصينية لاتهامها الولايات المتحدة في نشر فيروس كورونا.
ووصف المسؤول اتهام الجيش الأمريكي في نشر فيروس كورونا في مدينة ووهان الصينية بالاتهام "السخيف وغير المقبول".
وأوضح المسوؤل سبب اطلاق الرئيس الأمريكي على كورونا بالفيروس الصيني، وقال أن الهدف هو تحديد مصدره، وللرد على الاتهامات الصينية بأن الولايات المتحدة وراء انتشار الفيروس.

 

وكان  الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد دافع عن تسميته بالفيروس "بالصيني قائلاً: "لقد قدم من الصين" مؤكدا أن نعته بالفيروس الصيني "ليس عنصريا".

تصريحات المسؤول الصيني أدلى بها لقناة الحرة الأمريكية، ورفض الافصاح عن طبيعة الرد الأمريكي على طرد الصين لصحافيين أمريكيين، واكتفى بالقول: "إذا كانت الصين تريد أن تكون قوة عظمى فيجب أن تتقيد بالقواعد الدولية ومنها حرية الصحافة".

جدير بالذكر أن حرباً إعلامية قد اندلعت إثر طلب "بكين" توضيحات من الولايات المتحدة تتعلق بانتشار الفيروس التاجي المستجد، فيما تصاعدت موجة التصريحات على إثر وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الفيروس التاجي بـ "الصيني" الأمر الذي رأت فيه الصين تصريحاً عنصرياً.

 

 

النهضة نيوز - بيروت