جيمس أندرسون: يجب على أنقرة التخلي عن أنظمة الصواريخ الدفاعية الروسية

أنظمة الدفاع الصاروخية الروسية S-400

أعلن جيمس أندرسون، الذي سيتم النظر في ترشيحه لمنصب نائب وزير الدفاع الأمريكي للشؤون السياسية في مجلس الشيوخ يوم الخميس، موقفه بشأن تسليم أنظمة الدفاع الصاروخية الروسيةS-400 إلى تركيا قائلاً: "يجب على أنقرة التخلي عن أنظمة الدفاع الصاروخية الروسية على الفور".

وبحسب ما نقل عن وكالة "ريا نوفاستي" الروسية، قال بيان صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية على موقع لجنة مجلس الشيوخ للقوات المسلحة: "تواصل وزارة الدفاع العمل مع تركيا لتعزيز تحالفنا وتأمل أن تشجع الإجراءات الروسية في إدلب تركيا على تغيير نهجها فيما يتعلق بشراء أنظمة الدفاع الصاروخية الروسيةS-400".

وبحسب الوزارة "انتهكت روسيا اتفاق وقف إطلاق النار المبرم بتاريخ 5 مارس، وذلك من خلال تقدم الدعم لعملية قامت بها القوات المسلحة السورية في شمالي شرق البلاد".

وجاء في البيان: "نرحب بأي تخفيض لمستوى العنف في سوريا، ولكن ليس لدينا أوهام بأن النظام السوري وروسيا ينويان الالتزام بوقف إطلاق النار الموقع بتاريخ 5 مارس". كما ويشير البيان إلى أن الولايات المتحدة قلقة أيضاً بشأن أفعال الجماعات الإرهابية في إدلب، وخاصة تنظيم "الدولة الإسلامية" وتنظيم "القاعدة".

وأكمل البيان: "إن الولايات المتحدة تواصل الدعوة إلى حل دبلوماسي لإنهاء الصراع في سوريا، على أساس تسوية سياسية موثوقة ومتفاوض عليها بروح قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254".

والجدير بالذكر أن عمليات تسليم أحدث أنظمة الدفاع الجوي الصاروخي الروسية "S-400"، والتي تسببت في أزمة في العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة، بدأت منتصف يوليو 2019، حيث طالبت واشنطن تركيا برفض الصفقة مقابل الحصول على أنظمة الدفاع الجوي الصاروخي الأمريكية "باتريوت"، ثم هددتها بتأخير أو حتى إلغاء صفقة أمريكية-تركية لبيع أحدث المقاتلات الأمريكية من طراز"F-35"لتركيا، وكذلك فرض عقوبات اقتصادية عليها أيضاً.

وبدورها رفضت أنقرة تقديم تنازلات واستمرت المفاوضات بشأن الحصول على دفعة إضافية من أنظمة الدفاع الصاروخي الروسي S-400"".

النهضة نيوز