انتحاري يفجر نفسه بنقطة تفتيش في ميناء "مقديشو"

مقديشو

قال شهود عيان أنّ انفجاراً هائلاً هزّ أجزاء من العاصمة الصوماليّة "مقديشو" في ساعات مبكّرة من صباح اليوم السّبت، فشوهد رجلٌ انتحاريّ يقود سيارته عند نقطة تفتيش خارج الميناء مباشرةً ، و قام بتفجير نفسه هناك . و لكن لم تعطِ الشّرطة الصّومالية على الفور إحصائيّات عن عدد الضّحايا و المصابين .

و قد صرح أحد العاملين في الميناء ، و الّذي طلب عدم ذكر اسمه؛ لأسباب أمنيّة تتعلّق بسلامته الخاصّة : " لقد تناثر حطام السّيارة المعدنيّ في كلّ مكان داخل الميناء ، و قد سمعنا إطلاق نار بعد الانفجار الضّخم ، ثمّ حضرت قوّات الأمن و طوّقت المكان بالكامل ". و قال "محمد علي" و هو صاحب متجر في المنطقة: إنّ الانفجار هزّ الأرض بشكلٍ مفاجئ ، بينما قالت الممرّضة "حليمة نور" الّتي تعمل في مستشفى المدينة: استقبلنا خمسة أشخاص أصيبوا في الانفجار و تلقّوا العلاج و الرّعاية الصّحيّة اللّازمة .

تجدر الإشارة إلى أنّ "الصّومال" بلدٌ غارقٌ في الصّراعات المسلّحة منذ عام 1991 ، و ذلك منذ إطاحة أمراء الحرب و العشائر المتناحرة على السّلطة بالدّكتاتور الصّومالي "سياد بري" ، ثمّ انقلبوا على بعضهم البعض من جديد .

و منذ عام 2008 ، تقاتل جماعة "الشّباب" الدّينيّة المتشدّدة؛ للإطاحة بالحكومة المركزيّة، و إرساء حكمها المتطرّف على أساس تفسيرِها الصّارم للشّريعة الإسلاميّة .

النهضة نيوز - بيروت