العشائر السورية في القامشلي تعلن وقوفها إلى جانب الجيش السوري وتحذر "قسد"

العشائر السورية في القامشلي تعلن وقوفها إلى جانب الجيش السوري وتحذر "قسد"

أعلنت العشائر والقبائل السورية، وملتقى تجمع سورية الواحدة في مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة السورية شمال شرق البلاد، وقوفها إلى جانب الجيش السوري ضد الإرهاب والاحتلالين الأمريكي والتركي.

وكالة "سانا" الرسمية السورية، نقلت عن التجمع العشائري الذي عقد اليوم في القامشلي، دعوته أبناء العشائر وجميع مكونات الجزيرة السورية إلى مقاومة الاحتلال لتحرير تراب سورية، محذرين مجموعات “قسد” الممولة والمدعومة من واشنطن، من الانخراط في المشروع الأمريكي وتنفيذ أهدافه التي تستهدف كل أبناء سورية واحتلال مزيد من الأراضي ونهب ثروات سورية الاستراتيجية، لافتين إلى أن بقاء هذه المجموعات خارج الصف الوطني سيحملهم المسؤولية التاريخية والأخلاقية في ضياع أي شبر من أراضي سورية.

اللافت في بيان العشائر السورية هو تنبيه مجموعات "قسد" من التمادي في انتهاكاتها ومخاطر هذه الانتهاكات على السلم الأهلي وضرورة وقف تجنيد أبناء المنطقة بالقوة لحماية الاحتلال الأمريكي داعين إلى توحيد البنادق للقضاء على الإرهاب ودحر الاحتلال.

النهضة نيوز