ناسا: إطلاق تلسكوب جيمس ويب الفضائي سيتم في 22 كانون الأول

منوعات

ناسا: إطلاق تلسكوب جيمس ويب الفضائي سيتم في 22 كانون الأول

29 تشرين الثاني 2021

بعد سنوات من النكسات، سيتم إطلاق تلسكوب جيمس ويب الفضائي أخيراً إلى الفضاء الشهر المقبل، حيث أعطت وكالة ناسا الضوء الأخضر لبدء تزويد المرصد بالوقود، بعد أن لم تجد الفرق الهندسية أي علامة على الضرر من حادثة الأسبوع الماضي.

تلسكوب جيمس ويب التابع لوكالة ناسا

أثناء توصيل التلسكوب بمرابط مركبة الإطلاق، تم تحرير شريط مشبك فجأة وبشكل غير متوقع، مما أدى إلى إرسال اهتزازات عبر المرصد، ولذلك قررت لجنة مراجعة بقيادة ناسا أن هناك حاجة لإجراء اختبارات إضافية للتأكد من عدم حدوث أي ضرر لأي من المكونات، مما أدى إلى تغيير وقت الإطلاق من 18 كانون الأول إلى "ما ليس قبل" 22 كانون الأول.

الولايات المتحدة

والآن، تم الانتهاء من هذا الاختبار الإضافي، وكان الاستنتاج أنه لم تتضرر أي مكونات، وعلى هذا النحو، أزالت ناسا غموض توقيت الإطلاق، وحددت هدف 22 كانون الأول في الساعة 7:20 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة، والمرصد قيد التشغيل حالياً قبل الإطلاق.

تأخيرات تلسكوب جيمس ويب الفضائي

هذا وشهد تلسكوب جيمس ويب الفضائي العديد من التأخيرات على مر السنين، لكن يبدو أن موعد الإطلاق الجديد سيظل ثابتاً، وبمجرد وصوله إلى المدار، سوف يتعمق المرصد في الكون بأعين الأشعة تحت الحمراء، باحثًا عن أدلة لبعض أكثر ألغاز الكون تعقيداً، حيث تشمل أهدافه الرئيسية دراسة النجوم والمجرات الأولى التي تشكلت في الكون المبكر، وكيف تتطور المجرات بمرور الوقت، وكيف تولد النجوم وأنظمة الكواكب في السحب المغبرة، وما هو تكوين الغلاف الجوي للكواكب الخارجية، ويمكن أن تكشف هذه النقطة الأخيرة عن البصمات الحيوية للحياة خارج كوكب الأرض في حال وجودها.

المصدر: موقع New Atlas