آلاف الإصابات وعشرات الضحايا .. كورونا يفترس المغتربين اللبنانيين في ساحل العاج

كورونا



قالت صحيفة "الديار" اللبنانية أن الجالية اللبنانية في أبيدجان تعيش أوضاعاً صحية صعبة، وأفادت مصادر خاصة بالصحيفة أن فيروس يفتك بالجالية اللبنانية هناك.

وبحسب الديار فقد توفى حتى اللحظة قرابة 30 مغترباً لبنانياً، فضلاً عن إصابة قرابة 5 ألاف لبناني بالفيروس التاجي المستجد.

ووفقاً لتقرير "الديار" فإن اللبنانيين المغتربين يعانون من نقص المعدات الطبية وعينات اختبار فيروس كورونا.

ويخضع شاب لبناني من قضاء مدينة صور للعناية الصحية المشددة، إذ يهدد الفيروس المستجد حياته بسبب تلقيه علاجاً خاطئاً، يستخدم لعلاج الملايا بدل الكورونا.

وناشد اللبنانيون المغتربين الحكومة بضرورة التدخل لإنقاذ الوضع الصحي الكارثي الذي تعيشه الجالية هناك.


يشار إلى أن مدينة أبيدجان هي العاصمة السابقة لساحل العاج وأكبر مدنها، ويقطنها آلاف اللبنانيين المغتربين.

النهضة نيوز - بيروت