موقع النهضة نيوز
الخبر بجانبك.

فجر السعيد تطل عبر قناة “كان ” العبرية : ” نحن نمد يدينا لكم للسلام ” ..ونحن نسألها : من أنت ومن تمثلين ؟

بعد “الحفاوة ” الكبيرة التي قوبلت بها تغريدتها “بالعبرية ” عن التطبيع و الاستثمار في الكيان الصهيوني ,ها هي الإعلامية الكويتية المسماة “فجر السعيد ” تتمادى في سقوطها وتطل عبر قناة “كان ” الإسرائيلية فيما وصفته وسائل الإعلام  هناك تحت عناوين “براقة ” على غرار “لأول مرة إعلامية كويتية تطل في الإعلام الإسرائيلي ” وغيرها من العبارات التي تحمل دلالات واضحة على “الرضا و الاطمئنان ” .

وقالت السعيد التي تقدم نفسها كإعلامية “مرموقة ” في الحوار الذي هللت له الصفحة التي تمثل الخارجية الإسرائيلية باللغة العربية “ أعتقد أنه في هذا الزمن، وتحديداً في هذا الوقت، هناك قبول أكبر للسلام ” .

قبل أن تضيف مخاطبة ما أسمته “الشعب الإسرائيلي ” بالقول  “ نحن نمد يدينا لكم للسلام ” .

وواصلت وضاعتها بالسؤال ” ماذا استفادت الدول العربية من مقاطعة إسرائيل وماذا ستستفيد نفس الدول لو طبّعت معهم وبدأنا نستورد ونصدّر لهم، ورؤوس أموالنا تعمل داخل{ إسرائيل } ؟ ” .

قبل أن تختم ” سنرتبط اقتصادياً مع بعض وبالتأكيد سنؤثر وبقوة في القرار لديهم؛ لأن رأس المال يحكم والمصالح المشتركة هي الغطاء الآمن لأهلنا في فلسطين ” .

السؤال المطروح : من أنت حتى تتحدثي باسم الجميع ؟ ومن أعطاك هذا الحق؟ ثم من تمثلين والشعب الكويتي برمته انبرى “للتبرؤ ” منك ومن أفعالك القذرة هذه ؟